27 février 2006 1 27 /02 /février /2006 10:05
زوّلت الجلابة و درت كسوة قاضي الكتاب دايرو في اللبدة
تسبيح اليوسي في يميني وصلت للقصر نطقوا الارصاد كيقولوا تجاوب يا حكيم
خرج حرّاز الرّيم قال لي آش عنى بيك يا مغربي و دويت و قلت ليه أنا قاضي
البلاد جيت نستبرّك منك يا حكيم
نطّعمك في حق الكريم (نطّعمك في حق الكريم)
تمشي عندي للدار بالضيافة دوى هو و قال لي آ معتزلي ما نآمنشي في بعض السّلام ما نشرك عنّك شي طعام
انت مأكولك عنّي حرام أنت قاضي خدّاع روح في حالك صد عليّ (صد علي)
آش القاضي تايكون مثلك جيتي همّاز و دخل للقصر كي الباز يا من هو يصغى ليّا (يصغى ليّا)
كيف جرى بين العشيق و الدّامي و الحرّاز حرّاز حكيم من الحجاز
حرّاز مطوّر بالاشكال و انا نرجع لو بالحيال حرّاز مطوّر بالاشكال
و انا نرجع لو بالحيال صاحب سيدي رحّال درت عشرة بقطاطي الصّايلين بقارج ليهم طايبين (بقارج ليهم طايبين)
شمعهم مشعولين و البنادر عشرة متسخّنين و حنا جدّابين كاملين (و حنا جدّابين كاملين)
وصلنا لباب القصر نطقوا الارصاد كايقولوا تواجب يا حكيم
خرج حرّاز الرّيم عينيه كيدوروا في راسه زدت ليه سلّمت عليه غفل ما رد علي شي سلام
جدبت عليه و قلت ليه قول مرحبا بأهل السّلام
تعرف سيدي رحّال جدّنا و انتيّا جتي لغربنا لازم نورّيولك سرنا
دخّلنا للدّار و القصر كرمنا بالورد و الزهر
و دار مصاغر ليس جاوبني عن هاذ الاقوالبعد تلفّت ليّا و قال (بعد تلفّت ليّا و قال)
بعد تلفّت ليّا و قال هذا سيدي رحّال
حق ولي الله كمال ليس نبي ولّا مرسال نسبتولو مذهب هاذ الحيال وانتوما يا عشرة طوال بقطاطيكم كيف الكبال حارسكم ختّال جابكم انتوما لحمية (انتوما لحمية)
و دار للارصاد قال اكرموهم بالعكّاز وفلت أنا بين الغراز يا من يصغى ليّا (يصغى ليّا)
كيف جرى بين العشيق و الدّامي و الحرّاز حرّاز حكيم من الحجاز

حراز حكيم من الحجاز (حراز حكيم من الحجاز)
طلع للغرب على براز (طلع للغرب على براز)
قاري جردابية ديال رومان الأزرق يا فهيم
و ميسر كذا من حكيم (و ميسر كذا من حكيم)
قاري علم التنجيم كيحقّو و سجع و فرصة
معلّم في حرب النّساء (معلّم في حرب النّساء)
و مبلي بالطاسة و سالباه الجلسة بين البنات
جايل عنهم طول الحياة
جال مدن و قريات خاصة كل غزالة عندها يدور
حوّس المداين و الدّشور (حوّس المداين و الدّشور)
يوم وصل الأزمور يسمع بنت ظريفة
عذراء و باهية و لطيفة بالعود كتخبّل
و تصيح معاه بالحجازي و شغال الشام
صايلة بيهم عن جمع الرّيام
عياط الغرب مع الكلام (عياط الغرب مع الكلام)
بنت 18 عام عندها في عمرها
عذراء مخنترة في صغرها عندي كابرة فالعشرة
كل يوم ما تخطاني حتى ان جاء الحراز مطّور في البلاد
باعوها له حسّاد كيحّسدوني في هلال الاعيان
عمل عنها الارصاد في القصر سكن بين الواد و البحر
تملّك بها وملكاته الغزالة السعديّة (الغزالة السعديّة)
حكم عنه مير زينها و ظفر بالافراح و قاسو الهوى ما ارتاح
يا من يصغى ليّا (يصغى ليّا)
كيف جرى بين العشيق و الدّامي و الحرّاز (حرّاز حكيم من الحجاز)
غابت عني تاج الابكار (غابت عني تاج الابكار)
سبع أيّام افقدت الاخبار (سبع أيّام افقدت الاخبار)
صبح عندي بشّار جاء و بشّرني باخبار الغزال
عند الحكيم آ من تسال (عند الحكيم آ من تسال)
من جانا للمغريب بالسحر رصدها في داخل القصر
ملكاتو بالزين و الشعر و الشامة و الخال و الشفر
بالنهدين تفاتح الشجر السّالب يهجي بلا عكر
و القدمين تمشي بالنقر
و انا نطوّر قلت ليه جميع اصحابي طيار
نفترقو عن تاج البكار (نفترقو عن تاج البكار)
انعجّب بيه الا عطات فيه الوجبة بمحاربة
درت خصايل مناسبة

 

 

Partager cet article

Repost0

commentaires

Suivre Okbob sur Twitter تابعوا الموقع على تويتر

Abonnez-vous اشركو في قناة الأحداث الجزائرية

Roll Over Beethoven